قصة إسلام ميلاك على المسنجر - شبكة ومنتديات شباب الأمة
  التسجيل   التعليمـــات   قائمة الأعضاء   التقويم   البحث   مشاركات اليوم   [اعتبر جميع المواضيع مقروءة]
~¤¢§{(¯´°•. إعلانات .•°`¯)}§¢¤~ ‏
كيف تقرأ القرآن
خدمات واتساب القرآن ملف ورد
مقالات وأبحاث مصطفى طالب مصطفى موسوعة المسلم الجديد
حراس العقيدة شبكة الألوكة جامع الردود على عدنان إبراهيم

 



إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية مصطفى طالب مصطفى
 
مصطفى طالب مصطفى
الإدارة
مصطفى طالب مصطفى غير متواجد حالياً
 
رقم العضوية : 1
تاريخ التسجيل : Apr 2015
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 1,031
عدد النقاط : 10
قوة التقييم : مصطفى طالب مصطفى is on a distinguished road
Lightbulb قصة إسلام ميلاك على المسنجر

كُتب : [ 05-04-2015 - 02:32 AM ]




السلام عليكم ورحمة الله وبركاته هذه تحية المسلمين اول قصة ابتدء بتحية الأسلام فيها وهذا من فضل ربي : )

انا فتاة مسلمة والحمد لله : ) كنت مسيحية وتربيت في عائله مسيحيه معتدله دينيا, اما انا كنت محافظه بعض الشيء لانه كان في اعتقادي انه يجب ان احافظ على تعاليم ديني لاني احبه واحب المسيح كثيرا.



لم اكن اعلم اني اغضبه بأتباعي لشي لم يأتي به وكنت في نفس الوقت اشعر ان هناك اغلاط كثيره في ديني وجهل وخرافات وتناقضات واسأله كثيره لا اجد لها اجابه حينما اسأل يقولون هذا يغضب الرب واخاف من غضب الرب ولا اسأل مجددا كنت اسأل لما التناول كيف اصدق ان الماء دم المسيح !! والخبز جسده ! وهو رب وشي عظيم كيف يتحول الى خبز وماء او خمر سألت والدتي ذات مره لما لا يصّرح لنا المسيح ان نعبده... للرب الحق في ذلك, غضبت مني وكالعاده انا لست فتاه صالحه لاني شككت في استحقاق الهي للعباده !


لماذا نرشم وكيف لمعدن على شكل صليب ان يشفي ويرزق وكيف لبشر مثلنا ان يعصم من الغلط وكيف الله 3 وهو واحد في نفس الوقت كيف يكون هناك 3 لهم نفس الذات ويصلب واحد منهم ويموت ولايزالون 3 بنفس الذات احياء ويُعبدون كيف لا يكون هناك شرك بالله ونحن ندعو يسوع ونسأله ونصرف له كل انواع العباده كيف لله ان يعاقب كل البشر بسبب خطيئة ادم وفي نفس الوقت هو رب عادل وكيف لنا ان نؤمن بأكثر من كتاب وفيها اختلافات وزيادات ونقول انه نفس الكتاب بلا نقص ولازياده ولاتحريف تأتيني نفس الاجابه في كل مره بنفس الاسلوب الغاضب المتعصب يقولون انها من المسلمات لايحق لنا ان نسأل عن كيفيتها !


كنت اتسائل هل من الدين والعفه والطهر ان القس يتقرب للفتيات بأي وسيله بحجة البركه والدين فمن حقه ان يلمس ماشاء من جسدها بدون اي حاجز حتى ان القس كان يطلب مني انا شخصيا ان نكون بمفردنا ليصلي لي ويذكرني في صلواته كان يمسك بيدي وشعري ويلمس حتى وجهي بحجة نشر البركه وانه انسان مبارك واتصالي المباشر به يجلب لي البركه ويخرج مني الشياطين وغيرها من الحجج كنت ارفض ذلك وبشده واحاول ان امتنع عن حديثي وبقائي معه لكن اهلي كانو يقولون اني لست فتاه صالحه كيف لي ان اتهم انسان مبارك جليل ذو تقى ودين وطهر بهذا وان مايفعله هو لأجلي انا ولأجل محبة الرب حتى يجلب لي رضا الرب والسعاده والصلاح.. ولست وحدي كل صديقاتي وقريباتي يفعل معهم الشيء نفسه بحجة البركه والتقى فأي دين هذا الذي يكون مكانه المقدس يحتوي على ممارسات يرفضها عقل الانسان الطبيعي بعيدا عن دينه واعتقاده ؟



احيانا تكون الكنيسه اشبه باالملاهي الليليه في يوم القداس يخرجون منها سكارى اي صلاه يخرج منها الانسان بدون وعي؟ يعتقد ان البركة حلت وحب الله له قد وجب بشربه لدمه الذي هو يعلم يقينا في الاساس انه ماء فقط او خمر فقط!


فالكنيسه بعيده كل البعد من ان تكون مكان مقدس لأي انسان منصف يحكم بالعدل مع نفسه على الأقل .


عندما وصلت ل17 عاما اصبحت اشعر ان هناك خرافات وتخلف لكن لم اجد البديل فبقيت افعل مثل ما يفعلون بدون اي اقتناع ولاني كنت متأكده ان جميع الديانات غير المسيحيه خاطئه لم ابحث يوما عن دين غيره كنت اعيش في ريف عربي بسيط جدا اغلب سكانه مسيحيين لم اكن اعرف عن الاسلام غير انه دين ارهابي ودين يستعبد النساء ويمحي كرامتهن وليس لهن اي قيمه فيه حتى انهم كانوا يخبرونا ان اي امرأه تعتنق الإسلام تكون في عداد الميت الحي ليس لها حق ولا كرامه ولا اي قيمة تذكر كانت بداية معرفتي بالإسلام عندما وجدت والدتي فرصة عمل جيده في السعوديه وانتقلنا للأقامه فيها تحديدا في العاصمه الرياض ولأول مره في حياتي اعيش في مجتمع مسلم محافظ.



ايضا من المضحك المبكي ان والدتي كانت تخشى ان نختلط بالمسلمين هناك حتى انها كانت تنوي منعنا من اكمال تعليمنا بسبب ان التعليم هناك اسلامي جدا لكن قدرة الله فوق كل شيء عرفت كل شيء عن الاسلام وانا في بيت اشبه بالسجن خوفا من المسلمين وارهابهم !


في شهر رمضان كانت المساجد هناك ترتفع فيها اصوات وقراءات كثيره ومختلفه كنت اسأل والدي عنها ويجيب هذه معازف المسلمين المتخلفين يناجون الشياطين بها يصرخون ويتأوهون ويبكون تبا للتخلف, هذا مايعنيه هو لكن كنت اجد فيما اسمع شيئا جميلا ليس لأي بشر ان يأتي بمثله حتى اني كنت افتح كل النوافذ حتى يصل الصوت بشكل اوضح وانا اعرف انه الاسلام اعجبت بالقران كثيرا وبالاذان وبتلك الاجواء في ذلك الشهر الفضيل.



من هنا بدأت ابحث ولم يكن لدي اي وسيله غير الانترنت فكان هو البدايه اول شيء قمت بعمله بحثت عن القران في البدايه كان من الصعب ان افهم منه اي شيء استمعت لشيء يسير منه وقرأت في موقع اسمه التوحيد اعتقد وجدت ان الاسلام واضح وسهل قررت ان اعرف اكثر قمت بالأشتراك في موقع كلمة سواء للحوار الاسلامي المسيحي سألتهم عن الأسلام والفرق بين المسيحيه وبين الأسلام الجميل انهم لم يعرضو علي الاسلام بل عرضوا اخطاء وتناقضات المسيحيه بدأت اقرأ ما يكتبون واكثر سؤال قلب كل موازيني كان من شخص لا اتذكر اسمه جيدا عرض علي ايه من الانجيل كان المسيح يسجد ويدعو الرب فيها كان سؤاله لمن يسجد ويدعو من وهو الرب !!


ايضا عرضت علي اخت ان اشاهد فيديوهات اعجاز علمي وذهلت مما شاهدت لكن لم اقتنع بعد وكان عندي يقين ان هناك اخطاء بالاسلام متأكده من هذا حتى يسر الله لي وتواصلت مع اعضاء لهم فضل بعد الله في اسلامي إخوه وأخوات جزاهم الله عني كل خير كان من بينهم أخ كريم بذل جهد ووقت معي تواصلت معه عبر الماسنجر جزاه الله عني كل خير امضى وقت طويل جدا عرض علي كل شيء في الاسلام بالتفاصيل وكل شيء يناقضه في المسيحيه كنت مقتنعه تماما بما يقول وكنت في كل يوم اقرر ان اخبره باقتناعي واني سأنطق الشهادتين لكن خوفي من ان اخسر المسيح ويكون الاسلام خطأ كان يمنعني كثيرا فأخبرني اني لن اخسر المسيح سأكسب المسيح والأسلام في الوقت ذاته وعرض علي ما يثبت صحة الأسلام بالعقل وبايات من الكتاب المقدس الذي كنت اؤمن به كان يعرف عن ديني اكثر مني والجميل ان الجميع يتحدث ويعرض الدين بالترغيب ليس بالترهيب ذكر لي ان الاسلام عظم الله تعالى ووصفه بكل صفات العلو والمجد والكبرياء والعظمة وكيف ان الدين اليهودي والنصراني وصفوا الله بصفات لا تليق بانسان سوي فاليهود وصفوا الله بانه ظالم وانه اختار شعب اسرائيل والباقي عبيد عندهم والنصارى وصفوا الله ان له ابن ووصفوه تارة بانه خروف وتارة بانه تجسد في جسد انسان وضرب من قبل اليهود وانه مات وحدثني ايضا عن الانبياء في القران الكريم وكيف وصفهم الاسلام بصفات رائعة تجعل الانسان العاقل والراغب في الكمال ان يسعى الى تحقيقها بنفسه فكانوا اسوة لنا وكيف ان الكتاب المقدس وصفهم بصفات الزنى والفحش وشرب الخمر وعبادة الاوثان وكيف ان الاسلام دافع عنهم وكان يفند تلك المزاعيم ويردها ويبين فضل وعظمة الانبياء وكيف شرفهم الله تعالى واخبرني ان الاسلام كرم المسيح عليه السلام فقال تعالى انه من المقربين والسلام عليه يوم ولد ويوم يموت ويوم يبعث حيا وكيف ان الله نجاه ورفعه اليه ونجاه من مكر اليهود وكيف شرف امه مريم عليها السلام ففي القران سورة باسمها وكيف كفلها زكريا وكان الله يرزقها لطاعتها وعبادتها وطهرها وكيف ان القران وصف المسيح بانه برا بوالدته وكان في الكتاب المقدس بالمقابل يقول لامه ما لي ولك يا امراة وكيف ان الاسلام جعل المسيح ينطق في صغره وهو في حضن امه براءة لامه من تهمة اليهود لها بالزنى بينما في المقابل في المسيحية جعلوا له نسبا يرجع الى يوسف خطيبها بل ونسبين متناقضين فيهما اختلافات فكان القران يقول مريم بريئة لا تؤمنوا بذلك الكتاب المحرف مريم طاهرة مريم لم تزن المسيح بارا بها لا تفتروا على المسيح وامه غير الحق بينما في المقابل الكتاب المقدس يعلنها صراحة ان مريم زانية والمسيح ابن زنى وعاقا بوالدته وكان برهانه على ذلك عقلي جدا فمن الطبيعي ان يختار الله لنا رسلا صالحين يبلغونا بالدين لذلك كرم الاسلام جميع الرسل والانبياء اما باقي الاديان تقذف الرسل والانبياء بأبشع التهم وتدعي محبتهم وعبادتهم وتقديسهم في الوقت نفسه !!


في هذا الوقت اقتنعت اكثر بصحة الأسلام لكن من ما كنت اخشاه ان من يعتنق الدين ويتراجع يقتل فأخبرني بحكم قتل المرتد وان من يدخل الدين باقتناع تام مستحيل ان يتركه وعرض علي ادله وبراهين عقلية ايضا اخبرني ان من اراد ان يدخل الاسلام يجب ان يعلم يقينا انه ان ارتد سيقتل و بالتالي لا يدخل الدين الا الصادق في بحثه عن الحق كان هذا ما اعتقده انا ايضا فعندما اقتنع سأعتنقه بقناعه تامه ولن احتاج لحكم المرتد فزال الخوف من هذا ولم يبقى شيء يؤرقني سوا خوفي ان يكون الاسلام ليس من عند الله واكون تركت الصح واتجهت للغلط لكن بحديثي مع الأخ ومع الجميع وكل ما عرفته عن الاسلام من حقوق وواجبات للبشر وانصاف الله في تشريعه والعدل والمساواه بين الجميع جعلني اقتنع ان هذا التشريع المنصف ليس الا من عند رب عادل.
الموضوع الأصلى من هنا: شبكة ومنتديات شباب الأمة http://www.shbaboma.com/vb/showthread.php?t=106



ومن اكثر ماجذبني للاسلام مكانة المرأه فيه حيث انه كرمها ورفع قدرها وجل شأنها شعرت بأنها جوهره غاليه فعلا الكل مسؤل منها منذ ولادتها حتى موتها سخر الكثير لخدمتها والمحافظه على حقوقها بعكس كل الأديان في المسيحيه مثلا ليس لها حقوق زياده عن الرجل وفي بعض الاحيان تعد المرأه من الميراث يعتبر هذا ظلما واجحافا كبيرا في حقها ايضا احببت في الاسلام رسول الاسلام محمد عليه ازكى الصلوات والتسليم بالمناسبه فعلا قرأت سيرة هذا النبي العظيم قبل اسلامي بكثير واعجبت به جدا واحببته بصدق وذكر لي الأخ جزاه الله كل خير من دلائل نبوة محمد عليه الصلاة والسلام كانت كلها مقنعه يكفي انه امي لا يقرأ ولايكتب ويأتي بشيء عظيم جدا مثل القران وعرض علي وقرإت بنفسي دلائل لنبوته كثيره جدا وبراهين من الكتاب المقدس نفسه تدل على ان الاسلام من عند الله هذا ما جعل ثقتي اكبر واقتناعي اكثر بأن الدين الذي ابحث عنه هو دين صحيح من عند الله ,وفي يوم 23 من شهر رمضان المبارك قررت ان اعتنق الاسلام فلم يعد لدي اي حجه كل المخاوف زالت وكل الشكوك ذهبت وكل ما سألت عنه اجبت عليه وبأجابات مقنعه تحترم عقلي من السهل ان اقتنع بها عكس خرافات المسيحيه فتحدثت الى الأخ واخبرته اني مستعده لأعتناق الأسلام والنطق بالشهادتين في ذلك الوقت كانت كل اطرافي ترتعش حتى اني شعرت فعلا بضيق تنفس و حرارة الجو بالنسبة لي لاتعقل مع ان الجو كان معتدل شعرت بخوف شديد جدا كان هو يكتب صيغة الشهاده وانا اتمنى لو ان كل ما يحصل هو مجرد حلم او ان يتعطل الجهاز او اي شيء يحصل المهم ان ينتهي هذا الموقف الصعب لكن الحمدلله شعرت ببعض القوة واخذت انطق الشهادتين معه بصوت مسموع واكتبها اكثر من مره شعرت بعدها بفرح وخوف ورغبه شديده بالبكاء بدون توقف مشاعر مختلطه فعلا لم اشعر بها من قبل شيء غريب من الفرح والخوف شعرت ان شيء ما كان يخنقني ورحل فعلا بدون اي مبالغه كنت اشعر بضيق وزال عني اغلقت الهاتف قبل ان اغتسل غسل الدخول في الاسلام للصلاة سجدت لله سجده طويله مريحه دعوت من كل قلبي ان كنت على حق ان يثبتني الله وان كنت على خطأ ان يساعدني بكيت فيها كثيرا دعوت لكل من كان معي من الأخوه والأخوات حمدت الله على ما اشعر به من ارتياح شعرت ان شيء فارقا حدث في حياتي شعرت برضا عن نفسي وعلى ماقمت به وددت لحظتها لو ان هناك مصحفا بين يدي اقرأ منه واقبله واضمه الى قلبي شعرت فعلا بأني وجدت ما اردت هو هذا ما كنت احلم به شيء افعله بأقتناع دين احبه اشعر انه يحترم عقلي خالي من الخرافات اشعر فيه بعفتي وطهري وفتح لي حساب على الفيس بوك عرفني به على اخوة يحبون الدعوة الى الاسلام ويحبون المسيح جدا وعرفني على اخوات طيبات شعرت معهن اني مسلمة فكانت اشاطرهم احزاني ومعاناتي وكنت كلما خطر على بالي سؤال اساله واحيانا اخاف ان اساله اخاف من الله ان يكون سؤالي لا يليق فكان يخبرني ان اسال ما في ذهني ايا كان حتى وان كان معناه كفري يقول لي اسالي لاصحح لك مفهومك وكثيرا جدا يقول لي لا اعلم سوف اسأل واجيبك وهذا ما اعجبني كثيرا في الاسلام فالمسلم لا يتكلم من عنده بل يتكلم بالحق والدليل عكس الدين المسيحي الذي كلما كنت اسال سؤال يختلقون الاجابات من عندهم واحيانا تتناقض وان لم يستطيعوا يقولون اسكتي هذا يغضب الرب !!
الموضوع الأصلى من هنا: شبكة ومنتديات شباب الأمة http://www.shbaboma.com/vb/showthread.php?t=106



والحمد لله للان مضى سبعة اشهر وانا مسلمة ودائما اردد واقول اللهم ان كنت على الحق فثبتني وما زلت ادعو الله لي الثبات ولجميع المسلمين



للمزيد من مواضيعي

 

الموضوع الأصلي : قصة إسلام ميلاك على المسنجر     -||-     المصدر : منتديات شباب الأمة     -||-     الكاتب : مصطفى طالب مصطفى

توقيع : مصطفى طالب مصطفى

[align=center]


[/align]

رد مع اقتباس
 
 رقم المشاركة : ( 2 )
أيوب اسلام المغربي
Guest
رقم العضوية :
تاريخ التسجيل :
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : n/a
عدد النقاط :

افتراضي

كُتب : [ 05-04-2015 - 05:42 PM ]


الله أكبر ولله الحمد

اللهم ثبتنا جميعا على دينك

جزاكم الله كل خير


رد مع اقتباس
 
 رقم المشاركة : ( 3 )
مصطفى طالب مصطفى
الإدارة
رقم العضوية : 1
تاريخ التسجيل : Apr 2015
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 1,031
عدد النقاط : 10

مصطفى طالب مصطفى غير متواجد حالياً

افتراضي

كُتب : [ 05-04-2015 - 07:35 PM ]


اللهم آمين


توقيع : مصطفى طالب مصطفى

[align=center]


[/align]

رد مع اقتباس
 
 رقم المشاركة : ( 4 )
taebon1.con
Guest
رقم العضوية :
تاريخ التسجيل :
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : n/a
عدد النقاط :

افتراضي رد: قصة إسلام ميلاك على المسنجر

كُتب : [ 03-27-2016 - 12:24 PM ]


شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .


رد مع اقتباس
 
 رقم المشاركة : ( 5 )
محمود درست
عضو جديد
رقم العضوية : 380
تاريخ التسجيل : Jan 2017
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 6
عدد النقاط : 10

محمود درست غير متواجد حالياً

افتراضي رد: قصة إسلام ميلاك على المسنجر

كُتب : [ 01-26-2017 - 04:00 PM ]


وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

الله أكبر
نسأل الله لها الثبات


توقيع : محمود درست

كلُّ إنسان يُخالف الحقَّ لابدَّ أن يأتـي بما يُضحك العقلاء !
الشيخ ابن عثيمين -رحمه الله-
شرح النونيه "٣\٤٦٣"

رد مع اقتباس
 
 رقم المشاركة : ( 6 )
مصطفى طالب مصطفى
الإدارة
رقم العضوية : 1
تاريخ التسجيل : Apr 2015
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 1,031
عدد النقاط : 10

مصطفى طالب مصطفى غير متواجد حالياً

افتراضي رد: قصة إسلام ميلاك على المسنجر

كُتب : [ 01-29-2017 - 02:54 AM ]


اللهم آمين


توقيع : مصطفى طالب مصطفى

[align=center]


[/align]

رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
ميلاك, إسلام, قصة


يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن »10:23 AM.


انشر تؤجر, جميع الحقوق محفوظة لشبكة ومنتديات شباب الأمة